علاج العقم

هل تبحث عن علاج مضمون لمشاكل العقم؟

لقد انتهى بحثك. ارامكو وعبر تعاونها مع اكبر وافضل المستشفيات في المانيا توفر لكم العلاج لمختلف اسباب العقم عند النساء وعند الرجال وتشخيصه باحدث الطرق واكثرها فاعلية لنتائج مضمونة ورحلة علاجية ناجحة سنطلعك هنا عن معلومات عامة عن العقم وعن انواع العلاج التي تقدمها ارامكو

اطفال الانابيب :

وهي تقنية تستخدم طرق الاخصاب في المختبر ومن ثم ارجاع الجنين الى رحم الام وتستخدم لعلاج مشاكل العقم المتنوعة ومنها العقم بسب كبر السن، العقم الناتج عن التشوهات او الانسداد في الانابيب، والتهاب الرحم، ومرض البطانة الرحمية الهاجرة. كما يمكن ان تستخدم لعلاج مشاكل الخصوبة لدى الرجال كانخفاض اعداد الحيوانات المنوية او انسداد القنوات لديهم. ويمكن ان تستخدم لتجنب الامراض الوراثيه عبر دراسة الخريطة الجينية قبل التلقيح. وتقسم مراحل هذا العلاج الى اكثر من مرحلة موزعة على مدار خمسة ايام الى اسبوع تقوم ارامكو بالاشراف عليها وعلى كل تفاصيل رحلتك للحصول على افضل نتائج.

زراعة الأجنة لمرحلة بلاستوسست في اليوم الخامس :

وهي تقنية حديثة يقوم مبدأها على نقل الاجنة الى الرحم بعد خمسة ايام بدل من المدة المعتادة وهي ثلاثة ايام وهذا يتطلب وجود معدات خاصة ومعامل ومختبرات مجهزة بانواع خاصة من الحاضنات والغازات. ويعتبر نقل الاجنة في هذه المرحلة المتقدمة من الانقسام افضل من عدة جوانب كاختيار الاجنة الافضل والاسرع انقساما وزيادة فرصة انغراس الاجنة في بطانة الرحم وحدوث الحمل ومن فوائد هذه التقنية التقليل فرص الحمل باكثر من جنين لما في ذلك من خطورة على الاجنة وعلى الام. وكمايمكن الاطباء من دراسة الاجنة جينيا والتأكد من حصول الحمل في وقت اقرب وتعتبر هذه التقنية احدث الحلول للازواج الذين عانوا من فشل الحمل عبر اطفال الانابيب المتكرر او الازواج الذين يريدون نتائج بشكل مضمون اكثر ودراسة جينات الاجنة قبل ارجاعها

التلقيح الصناعي :

التلقيح الصناعي هو احد عمليات علاج العقم و يتم خلالها غسل الحيوانات المنوية و تركيزها ليتم فصل الحيوانات المنوية السريعة عن الحيوانات المنوية البطيئة او الغير متحركة و من ثم يتم ادخال هذه الحيوانات المنوية السريعة المغسولة و المركزة مباشرة الى داخل الرحم في اليوم الذي يكون فيه المبيض قد انتج بويضة واحدة او اكثر ليتم تلقيحها . و تكون النتيجة المرجوة من هذه العملية ان تسبح هذه الحيوانات المنويه الى داخل قنوات فالوب و ان تقوم بتلقيح البويضة المنتظرة لينتج حمل طبيعي.

حقن الحيوانات المنوية بالبويضة – الحقن المجهري :

هي احد اشكال التلقيح الصناعي ومن خلالها يتم حقن الحيوانات المنوية داخل البويضة مباشرة وتستخدم هذه التقنية لحل مشاكل العقم عند الرجال كقلة اعداد الحيوانات المنوية او محدودية حركتها وكما تستخدم في الحالات التي تعاني من عدم انتظام اشكال ووظائف الحيوانات المنوية حيث ان هذه المشاكل تمنع وصول الحيوانات المنوية الى البويضه وبالتالي تستخدم هذه التقنية لحل هذه المشكلة. وهنالك فوائد اخرى يمكن ان تقدمها التقنية الحديثة التي يطلق عليها اسم الحقن المجهري فائق التكبير كامكانية دراسة الجينات للبويضة والحيوانات المنوية وهذا يساعد الازواج الذين قاموا سابقا بنقل اجنة ولكن باء ذلك بالفشل وكما يمكن ان يساعد حالات الاجهاض المتكرر.

إستخلاص الحيوانات المنوية من أنسجة الخصية باستخدام المايكروسكوب الجراحي :

تستخدم هذه التقنية لاستخلاص الحيوانات المنوية من الخصية التي تستخدم في الحقن المجهري. وتعتبر هذه التقنية حلا لكثير من مشاكل الخصوبة لدى الرجال خصوصا في مشاكل الانسداد والنقص الكبير في اعداد الحيوانات المنوية او حالات انعدام الحيوانات المنوية الوظيفي والتي تعتبر هذه التقنية مثالية لعلاجها. ويمكن ان تكون علاجا للرجال الذين يعنون من مشكلة في الحبل الشوكي او مشكل في القذف. تعتبر هذه التقنية الحديثة ثورة في علاج العقم لانها ساعدة في علاج الحالات المعقدة من عقم الرجال وجعلت الانجاب ممكنا

فحص كروموسومات الجنين ، واختيار نوع الجنين :

هذه احدى احدث التقنيات التى تستخدم قبل الحقن المجهري والتلقيح حيث يتم اخذ خلية من خلايا الجنين لدراسة الخريطة الجينية لاجراء التحليل الوراثي ودراسة الكروموسومات والجينات. وتستخدم هذه الطريقة الحديثة لتفادي الامراض الوراثية ولتحديد جنس الجنين لتفادي هذه الامراض ايضا. وكما تستخدم لفحص الاجنة ورفع معدلات نجاح الحمل في حالات الفشل المتكرر للحقن المجهري.

تجميد الأجنة والحيوانات المنوية :

وهو حفظ الاجنة والحيوانات المنوية في درجات حرارة منخفضة جدا وذلك لاستخدامها في ما بعد في وسائل مساعدة الإخصاب كالحقن المجهري ، والتلقيح الرحمي الصناعي. وتستخدم هذه الطريقة لتوفير المال والوقت في المستقبل. وبالنسبة لحفظ الحيوانات المنوية يعتبر ضروريا في حالات قلة العدد وضعف حركة الحيوانات المنوية كما يستخدم في حالات انعدامها مثل حالات انسداد القنوات والعيوب الخلقية والمشاكل الهرمونية ويمكن ان تحفظ الحيوانات المنوية قبل عملية قطع المني او التعرض للعلاج الاشعاعي او الكيماوي.