علاج الرجفان الاذيني

يتم علاج الرجفان الاذيني باستخدام الكي المركز والكي الشامل بواسطة القسطرة لمحاولة علاج الرجفان الاذيني.

ان الكي المركز، ويسمى ايضا الكي الموجه، ينفذ من اجل تدمير مناطق معينة في القلب، تطلق اشارات كهربائية شاذة وتعتبر السبب في الرجفان الاذيني.

ينفذ الكي الشامل لتدمير الانسجة التي تسمح للرجفان الاذيني باستمرار الظهور.

مجرى الجراحة:

اذا كان العلاج بالادوية غير مجد او غير ممكن لعلاج الرجفان الاذيني، يمكن تنفيذ عملية غير جراحية، تعرف باسم كي الانسجة بواسطة القسطرة.

ان عملية كي الانسجة بواسطة قسطرة القلب، بهدف علاج الرجفان الاذيني هي اجراء جديد نسبيا ولا يزال قيد الدراسة. يتم في هذا الاجراء، ادخال اسلاك معدنية رقيقة ومرنة الى داخل الشرايين الواقعة في اعلى الفخذ والتي تمتد الى القلب. توضع في اطراف الاسلاك المعدنية اقطاب كهربائية.

يصدر كل موصل كهربائي امواج راديو تولد الحرارة. وتقوم هذه الحرارة المتولدة بتدمير انسجة القلب التي تسبب الرجفان الاذيني، او انسجة القلب التي تتسبب في استمرار الظاهرة.

يهدف اجراء هذه العمليات لمحاولة علاج ظاهرة الرجفان الاذيني (الكي المركز، الكي الشامل وكي الشريان الرئوي) او محاولة السيطرة على الاعراض (كي  المسارات الكهربائية الواصلة بين الاذينين والبطينين).

يقوم الطبيب، في بعض الاحيان، عند علاج الرجفان الاذيني، باستخدام الكي المركز بالدمج مع الكي الشامل. كذلك، ينفذ كي الشريان الرئوي ايضا لمحاولة علاج الرجفان الاذيني. تصل في بعض الاحيان، اشارات كهربائية غير طبيعية من الشريان الرئوي، وتسبب حدوث ظاهرة الرجفان الاذيني. (الشريان الرئوي يعيد الدم من الرئتين الى القلب).

ان تنفيذ الكي بواسطة القسطرة في داخل الشريان الرئوي، يمكن ان يمنع انتقال هذه الاشارات الكهربائية، ويمنع حدوث ظاهرة الرجفان الاذيني. لا حاجة عادة، لزرع جهاز تنظيم ضربات القلب، عندما يتم تنفيذ كي بواسطة القسطرة في شريان الرئة او في نسيج محدد اخر.

يمكن في بعض الحالات، ان يتم علاج الرجفان الاذيني عن طريق الكي بالقسطرة، باستخدام الطاقة المتولدة من امواج الراديو التي تسلط على السطح الخارجي للجسم، او على الانسجة الداخلية اثناء جراحة القلب المفتوح. وهذا يمكن ان يكون خيارا جيدا بالنسبة لك، اذا تم تعيين جراحة القلب المفتوح لعلاج مشكلة اخرى عندك، مثل وضع تحويلات لشرايين القلب او جراحة استبدال صمام القلب.

ان اجراء الكي لعلاج اعراض الرجفان الاذيني، بكي المسارات الكهربائية باستخدام القسطرة، والذي يسمى ايضا كي المسارات الكهربائية الواصلة بين الاذينين والبطينين، يمكن ان يساعد في السيطرة على اعراض الرجفان الاذيني، عند انعدام امكانية تحييد السبب نفسه.

قد تحتاج لكي المسارات الكهربائية باستخدام القسطرة، اذا لم يجد الكي المركز او المحيطي للشريان الرئوي، في وقف ظاهرة الرجفان الاذيني، او اذا كان معروفا سلفا ان تنفيذ هذه الاجراءات لن يساعدك.

عند كي المسارات الكهربائية، يحدث تدمير مطلق للمسارات الكهربائية الواصلة بين الاذينين والبطينين. بعد تدمير المسارات الكهربائية، فانها لا تستطيع بعد ان ترسل اشارات كهربائية لبطيني القلب. يساعد هذا الاجراء بالتحكم في ظاهرة الرجفان الاذيني.

بعد اجراء علاج الرجفان الاذيني بواسطة كي المسارات الكهربائية الواصلة بين الاذينين والبطينين، فهناك حاجة لوضع جهاز تنظيم ضربات القلب الدائم، لتنظيم معدل ضربات القلب. يمكن ان يؤدي كي المسارات الكهربائية للتحكم في وتيرة ضربات القلب وتقليل الاعراض، ولكن هذا الاجراء لا يمنع او يشفي من الرجفان الاذيني.