اصلاح الثقب في الحاجز الأذيني | اغلاق الثقب في الحاجز الأذيني

الثقوب في الحاجز الأذيني

الثقوب في الحاجز الأذيني مثلها مثل الثقوب في الحاجز البطيني، عيب خلقي يلازم الإنسان منذ الولادة، وتختلف الأعراض أيضا باختلاف حجم ومكان الثقوب، وإن كانت الأعراض عموما أخف حدة من الثقوب في الحاجز البطيني، وغالبا ما يتمتع هؤلاء الأطفال بالمظهر الصحي ولا يعانون من أعراض وينمون بشكل جيد، وغالبا ما يتم تشخيص الحالة في وقت متقدم من عمر الطفل، وقد يتم اكتشاف المرض في مرحلة المراهقة لندرة الأعراض؛ ولكن في حالات الثقوب كبيرة الحجم يمكن أن يشعر الأطفال ببعض الأعراض، مثل: فقدان الشهية وتأخر النمو وسرعة التنفس، وغالبا ما يشعرون سريعا بالتعب والإجهاد إذا كان حجم الثقب صغير و لا يسبب أي أعراض للطفل فغالبا ينغلق تلقائيا دون الحاجة إلى الجراحة خلال السنة الأولى من عمر الطفل. و يحتاج الطفل فقط المتابعة المستمرة مع الطبيب لتقييم الحالة. أما إذا كان حجم الثقب كبير فعادة لا ينغلق تلقائيا و يحتاج للعلاج الجراحي. ويتم العلاج الجراحي لثقوب القلب اما بالقسطرة او جراحة القلب المفتوح.